Slider

إيرادات الحكومة الفلسطينية من ضريبة المحروقات قرب مليار شيكل

الاقتصادي فلسطين

رام الله - متابعة الاقتصادي - تراجعت قيمة الإيرادات الحكومية من الضريبة المفروضة على المحروقات، والمسماة ضريبة المحروقات أو (البلو)، بنسبة 3% على أساس سنوي الشهور الخمسة

الأولى من العام الجاري.

وبحسب بيانات رسمية فلسطينية، بلغ إجمالي قيمة إيرادات المحروقات وفق أساس الإلتزام، نحو 993 مليون شيكل حتى نهاية مايو/أيار الماضي.

ومقارنة مع الفترة المقابلة من العام الماضي، تراجعت إيرادات المحروقات من 1.022 مليار شيكل.

وهذا التراجع، يأتي بالتزامن مع استمرار الحكومة بيع الديزل بأسعار مخفضة مما يجب أن تكون عليه، ضمن محاولاتها وقف تهريب الديزل.

وقال نزار الجعبري عضو الهيئة الإدارية في نقابة أصحاب محطات الوقود في فلسطين، في تصريحات سابقة، إن 70% من السعر النهائي للتر البنزين في فلسطين، يتألف من ضرائب.

ويبلغ سعر ليتر البنزين (95 أوكتان) الأكثر شعبية، في فلسطين وفق أسعار الشهر الجاري، 6.06 شيكلا، بحسب بيانات الإدارة العامة للبترول التابعة لوزارة المالية.

وتتألف الرسوم المفروضة على سعر ليتر البنزين، من ضريبة المحروقات (البلو)، إضافة إلى ضريبة القيمة المضافة نسبتها 16%.

ويبلغ استهلاك الفلسطينيين من الوقود شهريا بنحو 80 مليون ليتر، منها قرابة 30 مليون ليتر وقود مهرب يباع في الضفة الغربية.

وتعد إيرادات المحروقات، من أبرز الإيرادات المالية للحكومة الفلسطينية، بمتوسط سنوي يبلغ قرابة 2.5 مليار شيكل.

والعام الماضي، أوردت صحيفة غلوبس الإلكترونية الاقتصادية المختصة بالاقتصاد الإسرائيلي، أن أسعار ضريبة المحروقات المفروضة على البنزين في إسرائيل، هي الأعلى حول العالم.

وذكر الموقع في تقرير له، أن سعر ضريبة المحروقات في إسرائيل تبلغ قرابة 3.074 شيكل للتر الواحد.

تفاصيل الخبر في : الاقتصادي الفلسطيني

طباعة   البريد الإلكتروني