Slider

'أيميا باور الإماراتية' تعلن بدء التشغيل التجاري لإنتاج الكهرباء من محطتيها في الأردن

وكالة أنباء الإمارات

أبوظبي في 12 سبتمبر / وام / أعلنت شركة أيميا باور الإماراتية بدء التشغيل التجاري لمحطتي الطاقة التابعتين لها في كل من مدينتي الطفيلة ومعان جنوب المملكة الأردنية الهاشمية بطاقة إجمالية

تبلغ نحو 100 ميجاوط وبحجم استثمار كلي يصل إلى 188 مليون دولار.

وكانت شركة الحسينية للطاقة أعلنت بدء التشغيل التجاري لمحطة الحسينية للطاقة الشمسية في مدينة معان بقدرة تصل إلى 50 ميجاوط لإمداد نحو 50 ألف أسرة بالطاقة النظيفة، فيما كانت شركة عبور إنيرجي قد أعلنت مطلع الشهر الحالي عن بدء التشغيل التجاري لمحطة عبور لطاقة الرياح في مدينة الطفيلة بقدرة تصل إلى 50 ميجاواط لإمداد نحو 40 ألف أسرة أردنية بالطاقة النظيفة.

وقال سعادة حسين جاسم النويس رئيس مجلس إدارة أيميا باور إن المحطتين ستوفران الطاقة النظيفة لأكثر من 90 ألف أسرة في الأردن، مؤكدا أن مشاريع الطاقة التابعة للشركة تلعب دوراً اساسيا ومهما في دعم طموح المملكة في مجال الطاقة النظيفة وزيادة مساهمتها في إمدادات الطاقة المحلية بنسبة 30% بحلول العام 2030.

وأضاف أن شركة أيميا باور فخورة بأن تكون مساهما أساسيا في مسيرة تطوير قطاع الطاقة النظيفة في الأردن في إطار استراتيجية وطنية تهدف للحد من الاعتماد على الوقود التقليدي لإنتاج الكهرباء، مشيرا إلى أن الشركة تساهم في تخفيض الانبعاثات الكربونية بواقع أكثر من 3 ملايين طن مما يساهم في تخفيض البصمة البيئية في المملكة الأردنية.

وأوضح النويس أن أيميا باور تمكنت خلال السنوات الخمس الماضية من التعاقد على تنفيذ مشاريع طاقة نوعية في أكثر من 15 دولة تشمل مصر والأردن وتونس والمغرب وتوغو وتشاد ومالي وسيراليون وبوركينا فاسو وكينيا وأوغندا واثيوبيا وساحل العاج.

وقال : بعد النجاح في تشغيل مجمع محمد بن زايد للطاقة الشمسية في توغو لإنتاج 50 ميجاوات في المرحلة الأولى التي ترتفع لتصل إلى 70 ميجاواط في المرحلة الثانية مع نهاية العام والذي يعد أكبر مشروع للطاقة المتجددة في غرب إفريقيا، تقترب الشركة من تحقيق إغلاق مالي تبلغ قيمته مليار دولار أمريكي بهدف إنشاء محطتين لإنتاج الكهرباء من طاقتي الشمس والرياح في مصر بطاقة إنتاجية إجمالية تبلغ 1000 ميجاوط.

وأشار النويس إلى أن الشركة تمضي قدما نحو تحقيق إغلاق مالي لمشاريعها في كل من تونس لإنتاج 100 ميجاواط وكينيا لإنتاج 50 ميجاواط وبوركيا فاسو 25 ميجاواط وساحل العاج 30 ميجاواط وذلك قبل نهاية العام الحالي ما يرفع حجم إنتاج مشاريع الطاقة المتجددة التي تطورها وتنفذها الشركة إلى نحو 1375 ميجاواط.

وقال إن الشركة تدرس تنفيذ مشاريع جديدة يصل إجمالي حجم انتاجها إلى نحو 1000 ميجاوط في أسواق جديدة، مما يرفع حجم إنتاج مشاريع الشركة المستقبلي إلى نحو 2375 ميجاواط.

ولفت النويس إلى أن الشركة التي تأسست قبل نحو 5 أعوام تعمل على تطوير وتملك وتشغيل مشاريع الطاقة الحرارية والمتجددة والنظيفة، موضحا أن أيميا باور تقدم مجموعة واسعة من حلول الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة الهيدروليكية والطاقة الهجينة التي تلبي احتياجات الأسواق الناشئة التي تعمل بها، مؤكدا أن لدى الشركة خطط واستراتيجيات قوية للدخول في أسواق جديدة في آسيا وإفريقيا لتكون الشريك الموثوق للحكومات الباحثة عن التنيمة والتطوير في بلدانها.

وأكد أن "أيميا باور" تتمتع بثقة واسعة في الأسواق العالمية، وعلاقات قوية مع المؤسسات المالية الرائدة والشركات المطورة، ولديها شبكة قوية من الشركاء المرموقين في مختلف التخصصات، موضحا أن مشاريع الشركة جرى تمويلها من المؤسسات المالية المرموقة وعلى رأسها صندوق أبوظبي للتنمية ومؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولي والبنك الاسلامي للتنمية وبنك التنمية الافريقيي وبنك غرب إفريقيا للتنمية وبنك التنمية الألماني وبنك التنمية الهولندي وغيرها من المؤسسات المالية والتمويلية العالمية الأخرى.